الرئيسية / مقالات / هشام كوزو يكتب: رمضانيات

هشام كوزو يكتب: رمضانيات

بقلم- هشام كوزو

كان جدي رحمة الله عليه رجلاً خلوقاً ودوداً ولم أراه أبداً متجهماً إلا في نهارِ رمضان فقد كان يتعبُ كثيراً في الصيام بالذات في الأيامِ الأولي .. وكان بعد أذان ظهر أول يوم يُصّبر نفسه ويقول “والله وعديت يارمضان فاضل فيك عشرتين وتسعة ونص نهار” .. وسألته مرة وأنا طفلاً صغيراً “إنت ليه ياجدي مش بتحب رمضان؟” .. فضحك بشدة وقال “وهو في حد بيحبه؟ ده فراقه عيد” .. تعجبتُ من كلامِه فأنا أحبُ رمضانَ كثيراً وأحبُ فيه تجمع الأسرة كلها للطعام في وقتٍ واحدٍ وتناول الأطعمة المميزة لرمضان .. هكذا كنت أفكر قبل أن أدرك حتى معني الصومِ وحكمتِه .. ولاحظ جدي حيرتي من كلامِه فأشار لي بأن أجلس بجوارِه ولن أنسى أبداً ماقاله لي وقتها فكلماته محفورة في عقلي ووجداني .. “إنت بتحب الإمتحانات ياهشام؟” هكذا فاجأني جدي بهذا السؤال .. وأجبت دون تردد “هو في طالب بيحب الإمتحانات؟” .. فسألني جدي مرة أخرى “طيب بتحب النجاح؟” .. وأجبت أيضا دون تفكير “طبعاً النجاح ده أحلى حاجة” .. فإستطرد جدي قائلاً “بس علشان تنجح لازم تدخل الإمتحان صح؟” .. أومأت برأسي موافقاً وأنا مازلت لا أفهم ماعلاقة الامتحانات والنجاح برمضان .. فقال جدي “الإمتحان هو صيام رمضان ياهشام والنجاح هو الجزاء اللي ربنا كتبه للصايمين” .. وأكملَ جدي فكرتَه قائلاً “أنا مش بأحب الصيام لأنه تعب ومشقة لكن باتحمله لأني بأتمني أنول رحمة ومغفرة ربنا اللي ربنا وعد بيهم الصايمين .. زيك ياهشام بالظبط بتحب النجاح لكن مش بتحب الإمتحان” .. لم أستوعب وقتها كل المعاني العميقة التي حاول جدي أن يبسطها لي بمثالٍ أفهمه .. ولكني الآن أدعو لجدي بالرحمةِ والمغفرةِ كلما تذكرتُ كلماتَه التي علمتني أنه على قدرِ مانبذل من جهدٍ ومشقةٍ في العملِ تكون عظمة الجزاءِ وحلاوة النجاحِ .. وكلما مرَ بي العمرُ أدركُ عظمةَ وقيمةَ هذا الشهر الكريم وتمنيتُ لو أنه طول العام .. فأهلا بأعظمِ وأجملِ “إمتحان سنوي” .. ولنجتهد جميعاً في الصيامِ والقيامِ وصالح الأعمال عسى أن نكون من الناجحين إن شاءَ اللَّهُ ونفوزُ برحمةِ اللَّه ومغفرتِه وعتقِه لنا من النار .. رمضان كريم وكل عام وأنتم بخير.

عن كامل محمود

شاهد أيضاً

الإعلامية الكبيرة تكتب: الكعك بعد العيد

بقلم- أمل صبحي الإهانة ليست فقط تراشق الفاظ وضرب مبرح .. عدم اهتمامك بمن يحبك …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.